إغلاق أحد الملاهي الليلية بعد قيام مسيريها بعرض موسيقى ممزوجة بالآذان

أثار مشغل موسيقى مسجلة "دي جي" إنجليزي يقيم في العاصمة الألمانية برلين حالة من الجدل في "تونس" لمزجه موسيقى الهاوس بصوت الآذان بأحد الملاهي الليلية ما استدعى السلطات إلى إصدار أمر بإغلاق الملهى وفتح تحقيق.

واجتاحت مواقع التواصل الاجتماعي انتقادات واسعة بعد انتشار مقطع فيديو من حفل صاخب في ملهى ليلي بـ "مدينة الحمامات" السياحية التابعة لولاية "نابل" جنوب شرقي العاصمة.

وانتشر الفيديو المقتطف من حفل أقيم يوم 31 مارس، على موقع "فيسبوك"، للتواصل الاجتماعي، وأثار موجة من السخط والنقاش العام

يذكر أن والي نابل قد أصدر قرارا يوم الاثنين يقضي بالغلق الفوري للملهى لحين استكمال التحقيق. كما أوقف الأمن مدير الملهى، بسبب "المس بمشاعر التونسيين وقيمهم الدينية.

مشاركة