"بوليس المواصلات" يوبخ شركات الاتصال المغربية

نشرت الوكالة الوطنية لتقنين المواصلات (ANRT) نتائج بحثها حول جودة الخدمة للصوت والأنترنت المتنقل للشبكات الوطنية للاتصالات من الجيل الثاني، والجيل الثالث.

وجاءت نتائج البحث غير مرضية، حيث طالبت الوكالة المتعهدين الثلاث المتواجدين في المغرب بمزيد من الجهود، بعد تراجع مستوى هذه الخدمات.

وكشفت مراقبة الوكالة لمؤشرات جودة خدمات الشبكات الوطنية للمواصلات، خلال سنة2015، أن خدمات متعهدي الاتصالات لم تكن في المستوى المطلوب، حيث سجلت تراجعا في جودة الخدمة الصوتية لشبكات الاتصال، وكذلك خدمة الانترنيت.

وجاء في بلاغ، توصلت به "سلطانة"، أنه سوف يتم ضمان تتبع "صارم" لتنفيذ الإجراءات والتدابير التي من شأنها تحسين الخدمات سنة 2016.

إجراءات ستقوم بها المصالح التقنية للوكالة الوطنية لتقنين المواصلات عبر القيام بحملات قياس ميدانية لتقييم فعالية الإجراءات والتدابير المتخذة من قبل المتعهدين الثلاثة.

مشاركة