قاتل السفير الروسي بأنقرة يصرخ "نموت في حلب وأنت تموت هنا"

فارق السفير الروسي الحياة بعد أن تعرّض لهجوم من قبل شاب مجهول أطلق النار عليه أثناء تواجده في زيارة رسمية لأحد معارض الصور بمدينة أنقرة.

وحسب صحيفة "إندبندنت" البريطانية، فقد صرخ الشاب بعبارة "نحن نموت في حلب وأنت تموت هنا"، قبل أن يطلق النار على السفير الروسي بأنقرة.

مشاركة