مرشحة ملكة جمال بلجيكا المغربية: لا أمانع ارتداء البيكيني، ولكني أرفض الصور المغرية

اختيرت ميريام الساهلي ضمن لائحة تضم 30 مشاركة في مسابقة اختيار ملكة جمال بلجيكا، بالرغم من أنها لا تتعدى 19 سنة، إلا أنها لا تخجل من إبراز جسمها المتناسق وعرضه.

هي فتاة مغربية الأصل، تدرس بتخصص الاتصال بالمدرسة العليا الهولندية إيراموس، وهي ممثّلة بروكسيل في مسابقة تتويج ملكة جمال بلجيكاا، كما أن فرص فوزها مرتفعة وذلك لكونها محبوبة عند العديد من المتابعين والمشاركين.

عبّرت ميريام في أحد حواراتها مع جريدة "هيت لاتستي"، عن كونها مسلمة تصلّي، تذهب للمسجد لا تأكل لحم الخنزير، وتصوم رمضان، على الرغم من كونها لا ترتدي الحجاب، ولا تمانع ارتداء البيكيني، فهو لا يسبب مشكلا في الإسلام العصري، طالما أنه ليس لالتقاط صور مثيرة أو مغرية، كما أنها تأمل في أن تكون قدوة لباقي النساء.

وبما أن ميريام غير مرتبطة فهي تبحث عن صديق مسلم، إذ وحسب رأيها، سيتفهّم حياتها وسيكون من الأسهل لعائلتيهما التعايش مع بعضهم البعض.

مشاركة