هذا هو المغربي الذي راح ضحية الانقلاب العسكري بتركيا

تأكد وجود ضحية مغربي في صفوف قتلى الانقلاب العسكري بتركيا يوم أمس، وهو شاب المسمى قيد حياته "جواد المرواني" ينحدر  من مدينة طنجة.

وحسب ما صرح به والد الشاب لـ"طنجة 24" الشاب يبلغ من العمر 32 سنة وينحدر من حي "بني مكادة القديمة"، التابع إداريا لمقاطعة "بني مكادة" بمدينة طنجة، وكان يقيم في الأراضي التركية، قبل أن يسقط ضحية رصاص التي  أطلقها "عسكر الانقلاب"، وذلك أثناء مشاركته في المظاهرات التي دعا إليها الرئيس التركي، رجب الطيب أردغان.

مشاركة