على خطى والدي: في بيت الفنان عبد الكبير الركاكنة