عربية تترشح للسباق إلى كرسي أوباما !

تقدمت ثريا فقس أمريكية من أصل سوري، بطلبها للترشخ في انتخابات الرئاسة المقبلة التي تشهدها الولايات المتحدة الأمريكية.

ثريا فقس البالغة من العمر 35 عاما، ترشحت عن فئة المستقلين في السباق الرئاسي، ونشرت شريطا دعائيا مصورا يستعرض حياتها كأمريكية عربية تعيش في بلاد العام.

وكانت فقس تنتمي قبل ذلك إلى الحزب الجمهوري، الغريم الأول للرئيس الأمريكي الحالي باراك أوباما.

لكن ثريا تراجعت عن الترشح باسم الحزب، لكونه أعضائه لم يتفقوا على ترشيحها، فاختارت أن تترشح مستقلة.

وفي برنامجها الانتخابي، أكدت فقس أن من بين أهم أولوياتها "الحفاظ على الأمن الوطني للولايات المتحدة الأميركية".

يذكر أن ثريا فقس ولدت في مدينة نيويورك، اشتغلت في التعليم منذ 15 سنة، وهي حاصلة على إجازة في العلوم السياسية والعلاقات الدولية. كما حازت جوائز تقديرية على نشاطات اجتماعية مختلفة تمارسها.

مشاركة