تكريم فلان والصديقي بحضور نجوم الفن وطلبة العرفان

اختتمت مساء أمس بمدينة العرفان بالعاصمة الرباط، فعاليات أسبوع الفيلم القصير الذي ينظمه كل من المعهد العالي للهندسة التطبيقية بشراكة مع طلبة المعهد العالي لمهن السمعي البصري والذي يشرف عليه الفنان هشام الوالي منذ 10 سنوات، واختير خلال السهرة الختامية تكريم كل من الفنان المقتدر حسن فلان إلى جانب الفنانة منال الصديقي.

نجما السهرة، عبرا عن مدى سعادتهما باختيار الطلبة الشباب الاحتفاء بهما معا في نفس اليوم، إذ أكد حسن فلان في تصريح لمجلة "سلطانة"، أن "هذا التكريم يعني لي الكثير، وأنه مختلف عن أي تكريم آخر، وذلك لكونه من جيل أبنائي، الذي أثبث أنه مازال يتذكرني ويعزني" حسب تعبيره.

واعتبرت الفنانة الشابة منال الصديقي بدورها، كون هذا التكريم الذي تزامن مع يوم اختتامها لحصص العلاج الكيميائي من مرض السرطان الذي أصابها مؤخرا، هو أمر مفرح للغاية، وسند قوي لها ولفكرها الذي اسمدته من حب الناس والجمهور الذي ساعدها ووقف إلى جانبها في فترة المرض.

/ 5

الحفل الاختتامي الذي أحيا إحدى فقراته الفنان عصام كمال، عرف مشاركة العديد من الفرق الشبابية، بالإضافة لحضور العديد من نجوم الميدان الفني، مثل الشاب قادر الذي أدى أغنيته الجديدة وأهداها لمنال الصديقي، والممثل رشيد الوالي وابتسام العروسي وجاد المجاهد وعبدو المسناوي وعبد الإله زيراط ويوسف بنقدور ويحيى الفاندي وآخرون.

وقد عرض خلال ليلة الاحتفاء بالفنانين المقتدرين، فيلمين حولهما وحول سيرتهما المهنية، بالإضافة لفيلم قصير من إخراج الفنان هشام الوالي، تم تصويره بتعاون بين طلبة المعهدين المنظمين، ISGA و ISMAC.

كما تم الإعلان عن نتائج المسابقة التي تنظم كل سنة خلال الأسبوع، والتي ترأست لجنة تحكيمها هذه السنة حنان العمراوي، أستاذة بالمعهد المحتضن للأسبوع، وشكل أعضائها كل من طلبة المعهدين بالإضافة لطالبين من المدرسة المحمدية للمهندسين، وأفرزت عن نتائج جعلت لقب أحسن دور نسائي من نصيب عائشة ماه ماه في دورها عن الفيلم الذي أخرجه رشيد الوالي، بينما عادت جائزة أحسن دور رجالي للفنان ادريس الروخ عن فيلم همسات زهرة، وجائزة أحسن إخراج للمخرجة غزلان أسيف، ثم الجائزة الكبرى لفيلم نهار العيد لمخرجه رشيد الوالي.

مشاركة