القضاء البريطاني يدين روان بن حسين بتهمة مضايقتها لطليقها

أدان القضاء البريطاني عارضة الأزياء الكويتية روان بن حسين بتهمة مضايقة زوجها السابق رجل الأعمال الليبي يوسف المقريف، حيث صدر حكم في حقها بخصوص هذا الموضوع.

وأوضحت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، أن الحكم صدر بإلزام روان بن حسين بدفع غرامة قدرها 6500 جنيه إسترليني، لصالح طليقها رجل الأعمال الليبي يوسف المقريف بتهمة مضايقته، كما أمرتها المحكمة بعدم الاتصال به أو بعائلته بشكل مباشر أو غير مباشر لمدة خمس سنوات.


وبحسب الصحيفة ذاتها، فإن أوراق القضية ذكرت أن روان بن حسين ضايقت زوجها السابق وقامت بتمزيق ملابسه، بعدما اتهمته بنقل مرض جنسي لها مما أدى إلى طلاقهما.

وطالبت روان بن حسين بالطلاق بعد إعلان إصابتها بمرض الورم الحليمي وهو أحد الأمراض المنقولة جنسيا، كما اتهمت زوجها عبر مواقع التواصل الاجتماعي بأنه السبب في إصابتها هذه بسبب خياناته المتكررة لها.


يذكر أن روان بن حسين كشفت في وقت سابق، أن طليقها كان شخصا نرجسيا يعاني من مشاكل نفسية، وخلال زواجهما كان يحاول إقناعها أنها مريضة وبحاجة للعلاج، وبالفعل عند خضوعها للعلاج النفسي اكتشفت أنها تعاني من متلازمة "ستوكهولم" وهي إعجاب الضحية بمن يعنفها.

مشاركة