نجوم عرب وعالميون في متحف الشمع “مدام توسو” بدبي

افتتح المتحف الشهير "مدام توسو" هذا الأسبوع بدبي ويعرض قرابة 60 تمثالا من الشمع لنجوم عالميين، مثل الملكة اليزابيث والمغنية الشهيرة ريهانا ولاعب كرة القدم الشهير ليونيل ميسي، بالإضافة إلى نجوم من الشرق الأوسط مثل نانسي عجرم ومايا دياب.

وقالت المديرة العامة للمتحف ساناز كولسرود لوكالة فرانس برس: “افتتحنا أبوابنا في 14 من اكتوبر بالتزامن مع اكسبو 2020 في دبي"، مشيرة إلى أنه تم اختيار المشاهير الذين “يتمتعون بشعبية في المنطقة على أساس أبحاث قمنا بإجرائها”.

ويمكن للزوار مقابلة الملكة إليزابيث الثانية ملكة بريطانيا، ومقابلة رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي في قصر تاج محل، ومقابلة دونالد ترامب الرئيس السابق للولايات المتحدة الأمريكية.

وفي عروض الأزياء والموضة، نجد تمثال فيكتوريا بيكام وكايلي جينر، وكيندال جينر، والمصصم العالمي ايلي صعب.

أما من عالم بوليود نجد أميتاب باتشان، وشاروخان، وسلمان خان، وكارينا كابور، ورانبير كابور، وكاترينا كيف ومادهوري ديكسيت.

ومن عالم كرة القدم، يمكن لزوار المتحف مقابلة نجمي كرة القدم كريستيانو رونالدو وميسي.

ومن نجوم العالم العربي، نجد الفنان العراقي كاظم الساهر، والمطرب الفلسطيني محمد عساف والمطربة اللبنانية نانسي عجرم.

يذكر أن متحف مدام توسو تأسس في لندن عام 1835، ليصبح الوجهة الترفيهية الأولى من نوعها عالميا، ويضم مجسمات شمعية تمثل أهم النجوم والمشاهير سواء في الرياضة أو العلوم أوالموسيقى أو في التاريخ والفن.

مشاركة