وزارة التعليم تحتضن نقاشا حول تطوير منظومة التعليم وحل المشاكل المطروحة بالقطاع

انعقد بمقر وزارة التربية الوطنية بالرباط، اليوم السبت، لقاء أولي لوزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، شكيب بنموسى، مع الكاتب العام الوطني للجامعة الوطنية للتعليم، الرفيق الإدريسي عبد الرزاق، للتعبير عن الاستعداد الكامل لاستئناف الحوار وحل المشاكل المطروحة وتطوير منظومة التعليم بالبلاد.

وحسب بيان توصلت سلطانة بنسخة منه، عبر الرفيق الإدريسي عبد الرزاق باسم الجامعة الوطنية للتعليم عن الأسف الشديد لاستمرار جلسات المحاكمات للأساتذة المفروض عليهم التعاقد، وطالب بإطلاق سراح الأساتذة المعتقلين، وبوقف المتابعات وحل المشكل بشكل نهائي بإدماج المعنيين والمعنيات في النظام الأساسي.

كما طالب المسؤول بتسريع إخراج المراسيم التعديلية الخاصة بأطر الإدارة التربوية، ووضع حد للتماطل في التسوية المالية للترقيات بالاختيار والتسقيف والامتحان المهني، وتغيير الإطار بالتكوين والتعويض عن المنطقة وطالب بالتسريع في التسوية الإدارية والمادية.

وأشار إلى غياب التعليم الأولي العمومي بالمغرب، حيث غياب حجرات الدرس العمومية والتجهيزات العمومية والمربيات والمربون العموميون، وكذلك بالوضعية المزرية للعاملات والعاملين بالتعليم الأولي.

بدوره، أكد وزير التربية الوطنية أن اللقاء يبقى أوليا لكنه تطرق لأمور جد مهمة، ويجب متابعة اللقاءات والعمل على حل المشاكل وفق الإمكانيات المتاحة والتأكيد على إخراج النظام الأساسي الموحد لجميع موظفي الوزارة مع الأخذ بعين الاعتبار الجهوية بالبلاد، معبرا عن استعداده للتدخل لحل المشاكل المطروحة والدفع بمنظومة التعليم لتلعب دورها في تقدم البلاد.

مشاركة