إليك 10 نصائح مهمة لتتعاملي مع الطفل كثير البكاء

تواجه الأمهات صعوبة في التعامل مع طفل حديث الولادة، لا سيما إذا كان الطفل الأول، لكن الأكثر صعوبة هو الطفل كثير البكاء، ومن خلال هذا المقال، نقترح عليك 10 نصائح مهمة يجب عليك معرفتها للتعامل مع الطفل كثير البكاء:

1-إذا كان البكاء ليبتزك من أحل تغيير موقفك بخصوص رفض طلب يطلبه فلا تـرضخـى لابتـزازه، ولا تتنازلي مهما كانت الأسباب ومهما زاد بكاؤه أو طال، لأن ذلك يرسخ لديه أن البكاء هو الوسيلة الأنجح.

2-اطلبي منه عند البكاء الدخول لغرفته والتفكير في سبب البكاء وتهدئة نفسه، ثم يأتي إليكِ بعدها لتتفاوضا.

3-لا تضغطي عليه وتطالبيه بأكثر من مقدرته، كأن تجبريه على المذاكرة وهو متعب وغير ذلك.

4-لا تتوتري أو تبادليه الصراخ فيزداد بكاؤه، بل اتركيه يبكي واتركي أنتِ الغرفة إن استطعت، ولكن تابعيه خاصةً لو كان في سن صغيرة أو كانت نوبات غضبه عارمة، حتى لا يجرح نفسه أو يخرب شيئًا.

5- تحققي مما إذا كان طفلك يعاني من الجوع أو التعب أو عدم الراحة. بمرور الوقت، ستتعرفين على بكاء طفلك، وماذا تعني الصرخات المختلفة.

6-ضعي طفلك في عربة أطفال أو لعبة صغيرة واذهبي للنزهة، يمكنك حتى أن تقودي سيارة، طالما أنك لست متعبة للغاية! حتى لو لم يتوقف طفلك عن البكاء، فمن الأسهل في بعض الأحيان رفعه أثناء التنقل.

7-إذا حدث البكاء في وقت النوم، فقد تحتاجين إلى بعض المساعدة في تسوية طفلك، وإذا كان طفلك غاضباً أو مصاباً بنوبة غضب، فخذيه إلى مكان آمن ليهدأ.

8-إذا كان طفلك الصغير غريب الأطوار، فجربي تغيير المشهد مثل المشي في الخارج، أو بإعطائه حمام الفقاعة، أو أسمعيه موسيقى الأطفال وارقصي معاً.

9-امنحي طفلك فرصة ليهدأ، ثم اسأليه عن سبب غضبه الشديد. أظهري أنك تستمعين بتكرار مشاعره إليه.

10-قدمي لطفلك بعض الطرق الأخرى للتعامل مع الموقف.

أميمة حدري صحفية متدربة

مشاركة