هذه أخطاء "يومية" تسبب لك الصداع والشقيقة

يقول أخصائيون إن على كل شخص معرفة كيفية ضبط ألم الصداع لديه، عبر تحسين نمط حياته، فقد تكون طريقة فعالة في الغالب لمعالجة نوبات الصداع والحد منه.

وتقنيات الرعاية الذاتية المخصصة لمواجهة الصداع هي تقنيات عملية، تنصحك "سلطانة" باعتمادها لتخفيف أعراض الصداع الحاد والشقيقة .

ويمكنك التقليص من النوبات بتجنب بعض المحفزات واتباع النصائح التالية:

safe_image

.حافظي على النوم والاستيقاظ في مواعيد محددة كل يوم حتى في عطلة نهاية الأسبوع. فخلال الأسبوع، يعمل هرمون التوتر بوتيرته العادية، لكنه يقل في أيام العطل وحينما يقل إفرازه يوجه رسالة إلى المخ، من أجل توسيع الأوعية الدموية بعد أن كانت ضيقة، والتي تسبب الصداع .

-حاولي التقليل من العصبية، لأنه عندما تكونين عصبية، يحدث شد في  عضلات الرأس و الرقبة، مما يتسبب لك في صداع حول رأسك.

-إذا كانت ضعية جسدك خاطئة، سواء أثناء وقوفك أو جلوسك، فإنها تتسبب في شد عضلات الظهر والرقبة والكتفين، وينتقل الألم إلى الرأس. لذلك يجب أن تكون وضعية جسمك صحية مع أهمية تغييرها من وقت إلى آخر.

safe_image (1)

-كثرة الإستعمال المباشر للمنظفات الكيميائية تسبب الصداع، لهذا ننصحك بشراء أنواع ليست شديدة القوة، مع فتح الأبواب و النوافذ لتسهيل خروج الرائحة القوية.

-التغيير المفاجئ للجو، فتغيرات الضغط الجوي تؤثر على الدماغ، فتهيج أعصاب المخ و تسبب الصداع.

-في حالة أصابتك بتسوس الأسنان، فتجنبي المشروبات الباردة و المثلجات، لأنها تسبب الصداع.

حاولي الابتعاد قدر الإمكان عن الأجهزة الالكترونية. بمعنى، قلصي من استعمالك للحاسوب أو الهاتف الذكي أو الألواح الذكية، فإنها تحفز نوبات الصداع

safe_image (2)

-قللي بعض الأطعمة التي قد تحفز الصداع النصفي لديك، كالشوكولاطة أو الكافيين. لاتتناوليها لفترة حتى تتأكدي من تحفيزها لنوبات الصداع لديك.

- نقص الماء فى الجسم لا يسبب فقط الجفاف والإضرار بصحة أجهزة الكلى والكبد، بل إنه يضعف نشاط خلايا الدماغ، و التي تتسبب في الصداع.

وأخيرا تنصحك "سلطانة" بتغيير كل عاداتك السيئة إلى عادات صحية، بأن تأكلي غذاء متوازنا وتمارسي أنشطة رياضية.

safe_image (3)

مشاركة