انطلاق مهرجان الداخلة للمسرح الحساني الأسبوع المقبل

تشارك موريتانيا بوفد من المسرحيين والأساتذة الباحثين، في النسخة السابعة لمهرجان الداخلة للمسرح الحساني التي ستقام من 13 إلى 17 أبريل الجاري.

 

وأفاد الأمين العام لجمعية المسرحيين الموريتانيين، محمد إدوم، في تصريح صحافي، بأن الجمعية ستشارك في المهرجان بمسرحية تحت عنوان "حبل غسيل" من إخراج عبد الفتاح سلي، وهي خليط ما بين الحسانية والعربية وتتناول الوضع العربي الراهن برؤية بيظانية.

 

وقال إدوم، الشاعر والسينمائي ومدير مهرجان نواكشوط الدولي للفيلم القصير، إنه سيتم على هامش المهرجان توقيع اتفاقية تعاون وشراكة ما بين جمعية المسرحيين الموريتانيين وجمعية أنفاس للمسرح والثقافة (الجهة المنظمة للمهرجان).

 

كما سيشارك في المهرجان الكوميدي الموريتاني المشهور مرابط ولد الزين بعرض هزلي قصير، فيما سيلقي مدير دار السينمائيين والممثل المسرحي، عبد الرحمان أحمد سالم، محاضرة في موضوع "الفرجة في المجتمع الحساني".

 

ومن جهة أخرى، سيشارك أساتذة باحثون، من ضمنهم أحمد مولود ولد أيده الهلال، مدير المركز الجامعي للدراسات الصحراوية، الذي سيرأس الوفد الموريتاني، في ندوة المهرجان حول موضوع "المسرح الحساني والامتداد الإفريقي".

 

وأشار أحمد مولود، في تصريح مماثل، إلى أن محاور الندوة ستتناول "قراءة الفرجات الحسانية في ضوء الدراسات الفرجوية الجديدة"، و"توظيف الظواهر الفرجوية في المسرح الحساني: مهرجان الداخلة نموذجا"، و"الفرجات الشعبية بموريتانيا" و"المقدس في الفرجة الحسانية" و"الفرجة البيظانية في دول إفريقيا جنوب الصحراء".

 

وحسب المصدر ذاته، سيتم خلال المهرجان، الذي سيقوم بتغطيته صحفيون يمثلون قنوات تلفزية موريتانية (الساحل، والوطنية، وشنقيط )، تكريم مجموعة من المبدعين من المغرب وموريتانيا، ضيفة شرف الدورة، في مقدمتهم عبد الكريم برشيد، رائد الاحتفالية في المسرح تأليفا وتنظيرا ونقدا، على مدى العقود الأربعة الماضية.

مشاركة