"سلطانة" تُريك خمس طرق مميزة للعب مع طفلك

لا ينكر أحد أن اللعب هو بوابة الطفل الأولى على العالم. فمن خلاله يكتسب مهارات شتى، وبه تتشكل ملامح شخصيته.

ويؤكد خبراء تربويون على أهمية اللعب بالنسبة للطفل منذ سن مبكرة. فالرضيع مثلا يلعب ليكتشف ما حوله وينمي حواسه. وتتغير طبيعة اللعب مع تقدمه في السن.

مع "سلطانة" ستكتشفين خمس طرق مميزة للعب مع طفلك.

baby playing

1 – إن كان طفلك رضيعا أكثري من الحضن والقبلات والتبسم في وجهه. تحدثي معه وخذيه في جولة داخل وخارج المنزل.

لا تعولي فقط على ألعاب الأطفال، فهم يتعلمون من خلال مزيج من البصر والصوت واللمس. لذلك قومي بتعبيرات مضحكة بوجهك، غني له ودغدغي أصابع قدميه..ومارسي معه العاب المشي وتعلم الأكل مثلا والتي تكسبه المهارات.

2 - مارسي معه العاب التحدي. وتختلف هذه الألعاب بحسب عمر الطفل. وعموما فإن ألعابا مماثلة تشجع الطفل على المبادرة والمحاولة وإيجاد الحلول بنفسه.

فالوصول إلى النجاح والانجاز يسعد الطفل كثيرا ويزيد ثقته بنفسه.

اطلبي منه مثلا إحضار كرة موجودة في مكان مرتفع، أو أن يستخرج قطعة لعبة من صندوق ما..

safe_image (12)

3- نوعي في الألعاب التي يلعب بها طفلك. يجب أن تتنوع بين ألعاب حسية، تعتمد مثلا على الشكل واللون والصوت، وألعاب أخرى ذهنية وبدنية.

4- قدمي له لعبة واحدة أو اثنتين في كل مرة. إذ من المهم أن تضعي أمامه عددا محددا، حتى يتمكن من اللعب بتركيز. شاركيه اللعب بها، فإن مل منها غيريها بلعبة أخرى، يبدأ في اكتشافها من جديد.

safe_image (13)

5- شاركي الطفل في ألعابه بالطريقة التي يريدها. لا تحاولي فرض رأيك عليه. بالمقابل كوني دائما إلى جانبه من أجل مراقبته حتى لا يلعب بأدوات مؤذية، أو يقوم بأمور متهورة.

safe_image (14)

وأخيرا عزيزتي القارئة، تدعوك "سلطانة" للعودة إلى الطفولة. العبي بحرية مع صغيرك، واستغلي هذه الفرص فإنها لا تقدر بثمن.

مشاركة