"دلاس" يكتسح شباك التذاكر بأزيد من مائة ألف مشاهد

اكتسح فيلم "دلاس" شباك التذاكر، بتجاوزه 100 ألف مشاهد خلال أسبوعين فقط، وهو رقم قياس جديد لم يحققه أي فيلم مغربي أو أجنبي بالقاعات السينمائية المغربية خلال العقد الأول من الألفية الثالثة.

وتؤكد أرقام "البوكس الأوفيس" شباك التذاكر المغربي للدورة الأولى من سنة 2016 أن "دلاس" أزاح من طريقه أشهر الأفلام العالمية مثل "العائد" للنجم الأمريكي الحائز على الأوسكار هذه السنة ليوناردو دي كابريو، ما يعني أن "دلاس" يسير على خطى "الطريق إلى كابول" الذي استمر في القاعات طيلة 120 أسبوعا متتاليا، وهي أطول مدة يحققها فيلم مغربي.

ويتميز "دلاس" بإيقاعه السريع وأحداثه الشيقة والإدارة المتميز للممثلين، الذين أبانوا عن قدراتهم العالية في التشخيص، خصوصا الفنان عزيز داداس، الذي تفجرت مواهبه بشكل لافت في الفيلم بدور مختلف تماما عن الأدوار التي أداها في أعمال أخرى "الطريق إلى كابول" "أوركسترا منتصف الليل" "الزيرو" خارج التغطية"، واستحق داداس سنة 2015 جائزة أحس ممثل سينمائي مغربي عن دوره في الفيلم.

وظهر كمال كاظيمي هو الآخر بشكل مختلف تماما عن أدواره المعتادة، وكانت أمال الأطرش مفاجأة الفيلم، خصوصا بعد أدائها الباهت في "كاريان بوليوود" لياسين فنان، واستحقت بدورها جائزة أفضل ممثلة سينمائية سنة 2015 في المهرجان الوطني للفيلم، كما كان إدريس الروخ وعصام بوعلي وأغلب الممثلين في أوج عطائهم.

 

مشاركة