الرباط على موعد مع مهرجان "فيزا فور ميوزيك"

بهدف دعم الابداع الموسيقي، وتسليط الضوء على الأصوات الزهية والبهية، تحتضن مدينة الرباط،، الدورة الثامنة لمهرجان "فيزا فور ميوزيك"، الذي يعد أول مهرجان وملتقى مهني يجمع الموسيقيين من إفريقيا والشرق الأوسط، وذلك بين الفترة الممتدة بين 17 إلى 20 نونبر.

وقال بيان الجهة المنظمة إنه تم فتح الباب لتلقي طلبات الترشيح أمام الفنانين الراغبين في المشاركة في هذا الحدث الموسيقي، والذين يتعين عليهم ملء طلب المشاركة الموجود على موقع الانترنت لـ"فيزا فور ميوزيك"، مشيرا إلى أن آخر أجل لقبول طلبات الترشيح هو 15 أبريل 2021. 

وأشار البيان إلى أن هذا المهرجان يسعى إلى توفير منصة لإبراز الفن الموسيقي في إفريقيا والشرق الأوسط من جهة، وتسليط  الضوء على المواهب الصاعدة من جهة أخرى. وبصفته حدثا فنيا جامعا، يضيف البيان، يهدف هذا المهرجان إلى إعطاء الفنانين من إفريقيا والشرق الأوسط فرصا للقاء مهنيي الموسيقى حتى يتمكنوا من إبراز مواهبهم وأخذ المكانة التي تليق بهم.

وذكر البيان أن الدورة الثامنة للمهرجان ستتخذ طابعا يمزج بين تنظيم حفلات موسيقية مباشرة وأخرى رقمية، حيث راكم المهرجان تجارب مهمة في هذا الصدد منذ 2014 وتميزت آخر دوراته في 2020 بانعقادها كليا بشكل رقمي".

وستفرد الدورة الثامنة، التي ستقام في سياق التعافي من تبعات الأزمة الصحية العالمية، المساحة لتجديد أولويات والاتجاهات المستقبلية للعمل الثقافي في إفريقيا والشرق الأوسط، حيث يسعى "فيزا فور ميوزيك" هذه السنة إلى تعزيز مكانته كموعد هام بالنسبة للفنانين والمهنيين الموسيقيين من مختلف بقاع العالم.

مشاركة