بعد شهور..الحمامات ومراكز التدليك تفتح أبوابها بهذه المدينة المغربية

قررت لجنة اليقظة لتتبع الوضع الوبائي لفيروس كورونا على مستوى عمالة أكَاديرإداوتنان، في نهاية اجتماعها المنعقد يوم الخميس المنصرم، إعادة فتح الحمامات ومراكز التدليك والتجميل بعد شهور من الإقفال.


وجاء هذ القرار بناء على انخفاض ملحوظ في عدد الإصابات والوفيات الناجمة عن فيروس كورونا بمدينة أكادير، فضلا عن توصل السلطات الولائية بعرائض وملتمسات، تطالب بفتح هذه المرافق وتمديد التوقيت بالنسبة للمقاهي والمطاعم إلى الـ11 عشرة ليلا.


وسبق لأرباب مراكز التدليك والتجميل والحمامات أن وقعوا عريضة استعرضوا فيها، وضعيتهم المالية المتردية بسبب الأزمة وتراكم الديون عليهم في ظل غياب أي دعم لهذا القطاع.

ويشار إلى أن قرار إغلاق الحمامات في المغرب قد أثار استياء عارما، وسط كثيرين ممن دأبوا على قصد هذه المرافق لأجل الاستحمام، لاسيما خلال فصل الشتاء، بينما يقول العاملون في القطاع إن هذا القرار يهددهم بأيام عصيبة.


مشاركة