المؤثرة المغربية " لوبينيت" تخضع لعملية تجميل

فاجأت المؤثرة المغربية لبنى نبيح الشهيرة بلقب "لوبينيت"، متابعيها بخبر خضوعها لعملية تجميل.

وكشفت لبنى بعد غياب دام أزيد من أسبوع عن منصات التواصل، الاجتماعي، أنها كانت تعاني من عقدة الأنف مما جعلها تفكر بشكل عميق في خطوة القيام بعملية تجميل، بهدف تغيير شكل الانف الذي كان لا يروقها، وكانت تسعى جاهدة إلى إخفاء عيوبه بمستحقات التجميل.

وأشاد بعض متابعيها بجرأتها الكبيرة وصدقها في مشاركة كل شيء معهم، عكس بعض المؤثرات اللواتي يخضعن لعمليات تجميل وينكرن ذلك، فيما قال البعض الآخر أن شكل أنفها كان مميز ولا يوجد فيه عيب يستوجب الخضوع لعملية تجميل.

مشاركة