بسبب حجابها..مطعم شهير يحول عقد شابة إلى عاملة نظافة عوض مسؤولة إدارية

تنتظر هاجر ، وهي شابة إيطالية من أصول تونسية، تبلغ من العمر 27 سنة، قرار المحكمة التي التجأت إليها لإنصافها في قضيتها، ضد مطعم فرنسي شهير متواجد بمدينة نيس.

وتقول هاجر في تصريح لها نشره موقع "عربي بوسط"، أن مطعما فرنسيا للوجبات السريعة، عاملها بمختلف أشكال الميز الديني خلال مزاولة عملها به.

وصرحت الشابة المسلمة القاطنة بالديار الفرنسية، قائلة: "بدأت الشكوى من لباسي، خاصة من طول أكمامي، وطُلِبَ مني تفسير سبب تغطية شعري ولبس الأكمام، بعد ذلك بفترة تزايدت حدة التعقيبات على تغطية شعري، وتمت دعوتي لاجتماع للحديث عما اعتبروه عدم احترام للزي المهني".

وأضافت المتحدثة ذاتها: "احتج المدير وتمت معاقبتي بالتنظيف طول اليوم، فذكرته أن عقد العمل لا ينص على ذلك، لكني قبلت على مضض لتفادي المشاكل، لكنه شتمني وطلب مني أن أنظف المراحيض، وتوالت إهانته لما يزيد عن ربع ساعة أمام الجميع، ثم رفضت الأمر وغادرت المطعم".

بعد طردها من عملها، قامت هاجر برفع دعوى قضائية على المطعم الشهير، ولا زالت تنتظر قادم الجلسات، كورقة بصيص أمل لإنصاف قضيتها و رد الإعتبار لها.

مشاركة