على ماذا يجب أن تحتوي حقيبة الولادة؟ أغراض أساسية لا تنسيها

إذا كنت في مرحلة الشهور الأخيرة من الحمل، فلا بد من تجهيز كل ما ستحتاجينه أنت وطفلك خلال الأسابيع الأولى بعد الولادة، من بينها الحقيبة التي ستلازمك عند الذهاب للمستشفى، وهنا يجب عدم نسيان بعض الأغراض في ظل جائحة فيروس "كوفيد 19" .

مع نهاية النصف الأول من الشهر السابع أو بداية الثامن، يجب الحرص على شراء كل ما قد تحتاجينه يوم الولادة وأن تتذكرين مكانه جيدا، تجنبا لمضيعة الوقت عند الذهاب، وأفضل طريقة هي كتابة قائمة لكل هذه الأشياء.

ينبغي تجهيز ملابس منزلية مريحة، وسهلة الفتح من جهة الصدر، لتسهيل عملية الرضاعة، وإحضار جوارب دافئة، وخف منزلي تستريحين في ارتدائه، و ملابس تحتية بخصر عال، في حال الخضوع لعملية ولادة قيصرية، حتى لا يحتك حزام الملابس مع جرح الولادة.

أما فيما ملابس الطفل، يجب أن تتضمن جوارب صغيرة وطاقية رأس، حسب حالة الطقس المتزامنة مع وقت الولادة، ومناديل مبللة غير معطرة مصنوعة خصيصا للرضع، وفازلين أو كريم طبي لمنع التحسس من الحفاضات، ولا داعي لحمل زجاجات زيت الأطفال لأنه في الشهور الأولى لا يحتاج إلى ذلك، و أخيرا إحضار بطانية قطنية.

يجب تجنب وضع العطور ومزيلات العرق النفاذة، لأنها أحد أسباب نفور حديثي الولادة من الرضاعة الطبيعية، و في الأخير كاميرا أو هاتف جوال بذاكرة غير ممتلئة لتسجيل الذكريات التي يجب أن توثق، وشاحن ذي سلك طويل للهاتف، فقد يطول وقت المخاض لساعات طويلة ستحتاج الأم حينها إلى شغل وقتها.

مشاركة