غوتيريش قلق لغياب التضامن الدولي في مجال التلقيح ضد كورونا

تأسف الأمين العام لمنظمة للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، بسبب التهافت الأحادي للدول، وفشل التضامن الدولي في مجال التلقيح ضد فيروس كورونا المستجد.

وفي بيان أمي السبت، قال أنطونيو غوتيريش: "نلاحظ اليوم فراغا فيما يتعلق باللقاحات"، مضيفا أن الأخيرة تصل إلى الدول ذات الدخل العالي بسرعة، في حين أن أفقر دول العالم لا تملك أيا منها.

وأكد الأمين العام لمنظمة للأمم المتحدة، أن العالم يحقق انتصارات، لكن التضامن الدولي بصدد الفشل، مشيرا إلى أن بعض الدول تبرم اتفاقات موازية وتشتري كميات من اللقاحات تفوق حاجتها الأساسية.

وأبرز المسؤول ذاته، أن الحكومات مسؤولة عن حماية سكانها، منبها إلى أن "النزعة الوطنية بشأن اللقاحات محكومة بالفشل، ولن تؤدي سوى لتأخير الإنتعاش العالمي".

وأكد غوتيريش أن العالم لن يتغلب على فيروس كورونا في حال عمل كل بلد بمفرده، واعتبر أن التعاون ضروري لتجاوز الأزمة، مشددا على ضرورة إعطاء الأولوية للعاملين في الخط الأول، والأشخاص الأكثر عرضة للخطر.

مشاركة