بعد فيسبوك وتويتر..موقع يوتيوب يعلن تعليق قناة ترامب

بعد فيس بوك وتويتر، أعلن موقع يوتيوب المملوك من شركة غوغل، أمس الثلاثاء، عن تعليقه قناة الرئيس دونالد ترامب، وحذفه لمقطع فيديو لانتهاكه قواعد الموقع التي تمنع التحريض على العنف.

وقال الموقع في بيان، أنه تم اتخاذ هذا القرار بسبب “مخاطر حصول العنف” وأن القناة الآن “ممنوعة مؤقتا من تحميل محتوى جديد، نظرا لانتهاكها سياساتنا "، لتقوم المنصة بعد ذلك مباشرة بتعطيل التعليقات لأجل غير مسمى على قناة ترامب.

وكان موقع فيس بوك قد علق حساب ترامب على منصته ومنصة إستغرام، بعد قيام حشد من مناصريه باقتحام مبنى الكابيتول، حيث أكد رئيس فيس بوك مارك زوكربرغ، أن ترامب يستخدم المنصة للتحريض على العنف.

في حين قرر موقع تويتر إغلاق حساب ترامب وحرمانه كليا من منصته المفضلة، بعد وضع إشارات تحذير على تغريداته المشككة بنتائج الإنتخابات الرئاسية.

وتجدر الإشارة إلى أن فيديو ترامب تضمن محتوى يشكك في عملية الإقتراع في الإنتخابات الرئاسية و التحريض على العنف، حيث حصل الفيديو على 5,8 مليون مشاهدة.

مشاركة