صادم... ضرب الطفل يسبب له السرطان

في دراسة صادمة قام بها باحثين في جامعة "ملايماوث " الأمريكية حول ضرب الأطفال، لوحظ أن الأطفال الذين يتعرضون للضرب والصراخ معرضين أكثر من غيرهم للاصابة بالسرطان والربو وأمراض القلب، ويرجع السبب إلى الاجهاد النفسي المستمر، بسبب التأنيب الذي يقع الطفل ضحية له، والذي له تأثير سلبي على الطفل، مما يمكن أن يتسبب له في تغييرات بيولوجية.

وقد أجريت الدراسة على 700 شخص، بينهم 250 شخص بصحة جيدة، و150 مصابون بالسرطان أو القلب أو الربو، حيث تم سؤالهم عن الظروف القاسية التي تعرضوا لها من طرف الأهل سواء شفهيا أو ماديا.  وأثبتت النتائج أن الأشخاص المصابين بالسرطان تعرضوا أكثر ب 1.7 مرات للضرب والتأنيب والصراخ في مرحلة الطفولة مقارنة مع العينة السليمة.

أما المصابون بأمراض القلب فكانوا أكثر عرضة 1.3 مرات للضرب في الطفولة، مقابل 1.6 مرات للمصابين بالربو. وأكد مايكل هايلاند المسؤول عن الدراسة، ان الإجهاد النفسي الذي قد يعاني منه الطفل في سن مبكر المترتب على اللوم، والاهانة، والمعاملة السيئة، و الضرب، والصراخ من الممكن أن يؤثر على صحة الطفل بشكل خطير.

مشاركة