من مونبوليي..حسن بوشيخي يتألق بمجموعة فساتين "ليالي باريس"

لا يزال مصمم الأزياء المغربي حسن بوشيخي، يخطف إعجاب عشاق الزي المغربي، بتصاميمه المتميزة التي تعكس التنوع الثقافي والجغرافي للمغرب، من خلال حرصه الدائم على المزج المتناسق بين التراث التقليدي وجديد عالم الموضة.

وتألق "بوشيخي" الذي يعد من أشهر نجوم الأزياء في المغرب، خلال مشاركته بتظاهرة "قفطانور"، التي نظمت نهاية نونبر المنصرم، بمدينة "مونبوليي" الفرنسية، بعد عرضه لباقة من الفساتين الأنيقة والعصرية، بعيدا عن تشكيلات القفطان المغربي التي اشتهر فيها بإبداعه في مزج الهوية المغربية والأناقة العصرية.

وقدم المصمم المغربي مجموعته "ليالي باريس" بعرض الأزياء "قفطانور"، الذي نظمته جمعية "فن وثقافة"، باللون الأسود باعتباره سيد الألوان، مستوحيا أفكاره من إطلالات النجمات العالميات على السجاد الأحمر، ومعتمدا على قصّات متداخلة وأنواع مختلفة من الأقمشة.

وفرض حسن بوشيخي اسمه وسط نجوم الأزياء بالمغرب، بعد سلسلة تشكيلات كرم فيها الزي المغربي، وحرص على مواكبته لمستجدات الموضة محتفظا بالروح المغربية، ومن أبرز الفنانين والمشاهير الذين ارتدوا تصاميمه، منى فتو، لطيفة أحرار، هدى سعد، سلمى رشيد، صفية العمري، وفاء عامر، التركية شيماء كوركماز بطلة "سامحيني"، ومؤخرا المصرية بوسي شلبي، خلال حضورها لمهرجان المؤلف بالعاصمة الرباط.

مشاركة