"أثرن الجدل بالمغرب.."خارجات عن القانون" يتوجن بجائزة عالمية

توجت المجموعة "490" المعروفة ب“خارجات عن القانون”، بجائزة “سيمون دي بوفوار” الفرنسية من أجل حرية المرأة لسنة 2020، وذلك بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان، الذي يصادف 10 من شهر دجنبر من كل سنة.

وفي بلاغ لها، أعلن ائتلاف “خارجات عن القانون” أنه تم تتويجه بالجائزة من طرف مؤسسة سيمون دو بوفوار” الفرنسية، تبعا للمجهودات التي أبانت عنها المبادرة المغربية، المطالبة بإلغاء تجريم العلاقات الجنسية بين الجنسين خارج إطار الزواج.

ووفق ذات المصدر، فسيتم تسليم الجائزة بتاريخ 9 من شهر يناير القادم، بالعاصمة الفرنسية باريس، إلى كل من المخرجة صونيا تراب، والكاتبة ليلى سليماني، بالإضافة إلى الناشطة كريمة ندير، اللواتي يمثلن حركة "خارجات عن القانون".

وأشار المصدر أن هذا التتويج يأتي اعترافا من المؤسسة الفرنسية، على العمل الذي قامت به الحركة في سبيل الدفاع عن الحريات الفردية وإلغاء القوانين المجرمة لها، إذ تمكنت من تعبئة نساء ورجال لتوقيع عريضة إلكترونية جمعت ما يقارب 15 ألف موقع.

مشاركة