كسور ورضوض وفقدان الذاكرة..هكذا نجى عاصي الحلاني من الموت

لا يزال الحادث الخطير الذي تعرض له الفنان اللبناني عاصي الحلاني، حديث مواقع التواصل الإجتماعي ووسائل الإعلام العربية.

ودخل الإعلامي اللبناني جمال فياض على خط الموضوع الذي كثرت حوله التساؤلات، وأكد أن الحادث "الحلاني" بعد سقوطه من جواده، خلال نزهة مع ابنه الوليد في براري الحلانية، لم يكن بسيطا كما تم الترويج له بل كان خطيرا ونجا منه بأعجوبة.

وكشف الإعلامي حقيقة تفاصيل الحادث، قائلا: "الحكاية كما رواها لنا تقول أنه كان في نزهة على جوادين من جياد مزرعته مع إبنه الوليد في براري الحلانية. ويقول عاصي أنه لا يذكر ما الذي حصل بالضبط، في حين يقول الوليد أن الحصان تعثّر فكبا وسقط عاصي أمامه، ليسقط الحصان فوق فارسه، وهنا ارتطم خد عاصي الأيسر بالأرض بعدما سقط على يده اليسرى، ثم ارتمى الحصان بكل ثقله عليه ضاغطاً على الرقبة والقفص الصدري. غاب عاصي عن الوعي تماماً، فحمله الوليد واتصل بالمرافقين ليأتوا بسرعة وينقلوه الى المستشفى، المحلي ثم مستشفى الجامعة اللبنانية الأميركبة -رزق.

وتابع المتحدث ذاته موضحا: "وهناك رقد عاصي غائباً عن الوعي ليومين متتاليين، إستفاق من غيبوبته فاقداً الذاكرة، غير واعٍ لما حصل له. وعندما بدأ يستعيد وعيه وذاكرته جزئياً كانت أولى كلماته متمتماً بسؤال أين الوليد؟ هل هو بخير ؟ ثم أين كوليت؟ وظلّ يهجس بهذين السؤالين، والمحيطون به كانوا يجيبون على سؤاله أكثر من مرة. وفي اليوم الثالث صحصح قليلاً، لكن ظلّ ناسياً ما حصل له بالضبط".

وعن إصاباته كشف فياض مسترسلا: "طبعاً قام الأطباء بكل الواجب بمهنية عالية، والنتيجة عدة كسور في الساعد الأيسر، وكسور صغيرة بالهنصر والبنصر في يده اليسرى. وقد لجأ الطبيب لزراعة سيخين فولاذيين فيهما لتثبيتهما تحت التجبير. أيضاً هناك كسور جزئية في الأضلاع، ناتجة عن سقوط الحصان عليه. رضوض في الخد الأيسر تسببت بتورّم شديد في الخد والعين حتى الجبين. رضوض مؤلمة وتورّم في كوع اليد اليسرى، وفي الساق اليسرى. أما الرقبة، فقد تعرضت الفقرة العليا من عظم الرقبة لكسور صغيرة، ما استدعى زراعة "براغي " لتثبيتها".

من جهته، طمأن عاصي الحلاني جمهوره في تدوينة، نشرها بعد أيام من وقوع الحادث، ودون معبرا: "الى جميع أحبائي وأصدقائي وجمهوري الوفي وكل من سأل عني الفنانين الأصدقاء واهل السياسة .. أشكركم جزيل وعميق الشكر لسؤالكم ولإطمئنانكم علي. وإنني ممتن لكم... على إهتمامكم ودعواتكم ومحبتكم ولهفتكم، سائلاً الله أن يمدكم بالسعادة والفرح والحياة الكريمة ومطمئنكم أنني بخير وأتماثل للشفاء بإذن الله تعالى وبرعايته له الحمد والشكر.. وإن شاء الله ألقاكم قريباً..لكم مني كل الحب والوفاء والتقدير".

مشاركة