هل تعيد "MBC" المغرب الإعلامية مريم سعيد للواجهة؟

يتساءل عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي عن إمكانية عودة الإعلامية المغربية مريم سعيد لحضن مجموعة ام بي سي، بعد الإعلان عن افتتاح فرع لها "ام بي سي المغرب" وتنظيم حفل ضخم في شهر شتنبر المقبل بمدينة مراكش.

وكانت مريم سعيد قد اختارت أن تتابع مشوارها الدراسي لتحسين قدراتها المعرفية وتطوير ذاتها، فضلا عن مواكبتها للجديد في عالم الإعلام، بعد وقت وجيز من استقالتها من تقديم برنامج "تراندينغ" في المجموعة الإعلامية "MBC".

وفاجأت مريم سعيد متابعيها منذ أشهر قليلة بإعلانها خبر مغادرة " ام بي سي" خلال عرض برنامج "تراندينغ" الذي كانت تقدمه، لأسباب خاصة تحفظت عن ذكرها، مكتفية بالقول "وصل اليوم إلي لازم أقول ليكم فيه كود باي شكرا لكل من دعمني".

مشاركة