بنعطية يجري عملية جراحية ناجحة في فرنسا

أجرى الدولي المغربي المهدي بنعطية عملية جراحية كللت بالنجاح في فرنسا، بعد الإصابة التي تعرض في مباراة لحساب دوري أبطال آسيا.

واختار عميد المنتخب الوطني المغربي السفر لفرنسا لإجراء عملية بالركبة، حيث سيحتاج فترة راحة لأسبوعين تقريبا، قبل بدأ فترة التأهيل الخاصة به من قطر، كما اتفق الطرفان حسب ما أورده نادي الدحيل القطري.

وتم تحديد مدة غياب مهدي بنعطية عن المنافسات على الأقل لشهر، وقد يتم إضافة أسبوعين يكتفي خلالهما بحصص تدريبية منفردة، قبل تعزيز الترسانة البشرية للمجموعة، استعدادا لباقي مباريات الموسم الرياضي الجديد.

يشار إلى أن بنعطية كان قد عانى في دجنبر 2018 من التهاب في الركبة مع فريقه يوفنتوس، قبل أن يعود اللاعب ليصاب هذه المرة على مستوى غضروف الركبة، ما احتاج معه إلى عملية جراحية عاجلة وفترة تأهيل، قبل استعادة مكانته رفقة المجموعة التي التحق بها خلال فترة الانتقالات الشتوية الأخيرة، قادما من صفوف فريق "السيدة العجوز"، في أبرز انتقالات المحترفين المغاربة.

مشاركة