نهاية مأساوية لشاب بسبب "شارجور" هاتف نقال

لقي شاب يبلغ من العمر 21 عاما مصرعه صعقا، وذلك أثناء نومه بجانب هاتفه خلال شحنه، في واقعة خلفت صدمة كبيرة لدى عائلته.

ووفقًا لصحيفة “ديلي ميل”، البريطانية، فقظ عثر شاب على جثة اخيه بعدما اكتشف ان هاتفه اكتشف مازال موصولا بمقبس الطاقة، في منزلهما الواقع بـ”تشونبوري” شرق تايلاند، إلى جوار جثة شقيقه الذي مات صعقا.

وأوضح شقيق الضحية أن الهاتف كان مزودا بسماعة أذن، وتم توصيله بكابل الشحن، وذلك عندما وجد دماء حول فخذ شقيقه، وعلامات حروق على ذراعيه ووجهه.

وعندما حضر رجال الشرطة ظلوا يبحثون في الغرفة عن مزيد من الأدلة، لكنهم لم يعثروا على أي علامات تدل على أنه هجوم جسدي، بل وجدوا حروقا جزئية في وجه وذراع “آرون”، ليرجحوا أنه مات صعقا بسبب شاحن هاتفه.

مشاركة