يهم المغاربة.. تحذيرات فرنسية من دواء يستعمل بكثرة في المغرب

حذرت الوكالة الفرنسية لسلامة الأدوية والمنتجات الصحية من مخاطر عدم احترام الجرعات، عند تناول الأدوية التي تحتوي على مادة "الباراسيتامول".

وأعلنت الوكالة الفرنسية أنها تشتغل على إلزام المختبرات الفرنسية بطباعة عبارة تحذيرية على علب الدواء المحتوية لمادة "الباراسيتامول"، من أجل التنبيه من مخاطر الجرعات الزائدة التي قد تتسبب في تلف الكبد.

ووفق ما ذكرته صحيفة "لو باريزيان"، فإن المختبرات الفرنسية ملزمة في غضون تسعة أشهر، بكتابة تحذير بخصوص الجرعة الزائدة، على حوالي 200 دواء يحتوي على "الباراسيتامول"، والذي يعد من الأدوية الأكثر مبيعا في فرنسا، وذلك بكتابة عبارة (جرعة زائدة=خطر) على ظهر كل علبة، بخط عريض وباللون الأحمر.

ووفق تصريحات "دومينيك مارتين" مدير الوكالة الفرنسية، فإن عدم احترام الجرعات المسموح بها في تناول الباراسيتامول، قد يشكل خطرا كبيرا على الكبد، وهو الأمر الذي تسعى الوكالة لجعله واضحا ومفهوما للجميع، وذلك بترك الرسالة التحذيرية على ظهر كل علبة تحتوي على هذه المادة، التي تستطيع تدمير الكبد بشكل كامل في مدة تتراوح مابين 24 إلى 48 ساعة، في حالة أخذ جرعة زائدة.

وشدد مدير الوكالة على ضرورة احترام فارق زمني مدته أربع ساعات بين تناول حبة وأخرى، لتفادي أضرار الباراسيتامول، مؤكدا على عدم تجاوز ثلاث حبات في اليوم الواحد دون استشارة طبيب.

مشاركة