سعد لمجرد ومحمد رمضان بنفس "اللوك" وتساؤلات حول العمل الذي سيجمع بينهما

ظهر كل من نجم البوب المغربي سعد لمجرد والفنان المصري محمد رمضان، بنفس "اللوك" في الفترة الأخيرة، الأمر الذي أثار تساؤلات عديدة خول العمل الفني الذي سيجمعهما مستقبلا.

وأثار "لمجرد" انتباه جمهوره في آخر ظهور له بعدد من الصور التي نشرها على حسابه بموقع "انستغرام"، معتمدا على بعض الإكسسوارات المختلفة كالخواتم الكبيرة وقلادة العنق البارزة والنظارات الشمسية، بالإضافة إلى صبغ شعره باللون الأشقر، وهي التفاصيل التي ميزت أيضا مظهر الفنان المصري ما عدا الشعر، الذي اختار أن يحلقه بشكل كامل.

وتوجه "رمضان" إلى العاصمة الفرنسية باريس منذ يومين، وهو الأمر الذي رجحه النشطاء بلقائه بالفنان المغربي، للإشتغال على عملهما المشترك، الذي لم يكشف عن موعد طرحه إلى الآن.

وسبق للفنان المصري أن كشف أن أغنية "الديو" رفقة "لمعلم" هي من ألحان وكلمات الأخير، فيما سيشتغل بنفسه على الجزء المصري من الأغنية مع شعراء مصريين.

يذكر أن صداقة قديمة تجمع كلا من محمد رمضان وسعد لمجرد، بدأت منذ أول زيارة للنجم المغربي لمصر من أجل إحياء حفل فني، وهو الأمر الذي عبر عنه محمد رمضان بقوله: "أفتخر بصداقتي مع لمجرد وأقابله في كل زيارة له لمصر".

مشاركة