عبد الله بنسعيد عن فبركة مشيتي فيها".. "أنا كنمثل والفنانين لوخرين لا"

كشف الفنان المغربي عبد الله بنسعيد حقيقة فبركة برنامج الكاميرا الخفية "مشيتي فيها"، خصوصا بعدما طالته الإنتقادات منذ عرض الحلقة الأولى في رمضان.

وأكد "بنسعيد" في تصريح مصور ل"سلطانة"، أن سيناريوهات البرنامج ليست مفبركة كما يظن الجميع، مضيفا بقوله: "انا كنمتل والفنانين لوخرين لا".

وكشف الفنان أن اختياره للمشاركة في برنامج الكاميرا الخفية جاء بمحض الصدفة، وأن الحلقة الواحدة منه تتطلب ساعات للتصوير، التي يتم اختصارها في عشرة دقائق تلخص فكرة المقلب وردة فعل الفنان، مؤكدا بقوله: "هادشي كامل غي باش نفوجو على الناس ويضحكو معانا شوية".

وتعرض البرنامج لانتقادات واسعة من طرف الجمهور المغربي، بدعوى أن سيناريوهاته مصطنعة ولا تحمل مصداقية تامة، منذ عرض موسمه الأول خلال أربع سنوات ماضية.

وعلى الرغم من كل هذه الإنتقادات، فقد تمكن برنامج "مشيتي فيها" من التربع على عرش البرامج الأكثر مشاهدة خلال الأسبوع الأول من رمضان، بمعدل 12 مليون مشاهدة، وفق ما كشفت عنه شركة "ماروك متري" لقياس نسبة المشاهدات.

مشاركة