سروال القندريسي والنكاب والحايك.. تحدي جديد على مواقع التواصل الإجتماعي

عجت مختلف منصات مواقع التواصل الإجتماعي منذ أيام، بصور تداولها نشطاء مغاربة حول تحدي “اللباس المغربي التقليدي”.

ويهدف الشباب المغاربة الذين أطلقوا التحدي الجديد، إلى إحياء التقاليد المغربية الأصيلة، واسترجاع بعض من مميزات الموروث الثقافي، الذي تزخر به الحضارة المغربية منذ أجيال.

وتفاعل عدد كبير من المغاربة مع المبادرة الجديدة، والذين أبدوا إعجابهم بها عبر تدوينات مختلفة خصوصا على موقع التواصل الإجتماعي "فيسبوك"، مطالبين بتعميمها ونفث الغبار عن بعض التقاليد التي طواها الزمان وأصبحت طي النسيان.

ويذكر أن تحدي "اللباس المغربي التقليدي" جاء بعد مبادرة أطلقها شباب وشابات من مدينة دمنات، أطلقوا الأسبوع الماضي، مستعملين مقومات اللباس التقليدي الأصيل، كسروال القندريسي والطربوش الأحمر بالنسبة للشباب، والحايك والنكاب بالنسبة للفتيات.

مشاركة