"إضراب المتعاقدين".. مدير إعدادية يعوض أستاذا بسيدي إفني

كشفت مصادر خاصة لمجلة سلطانة أن مدير مؤسسة تعليمية بإقليم سيدي إفني ومقتصدها وأطر أخرى شرعوا منذ الأسبوع الماضي في تعويض الأساتذة المتعاقدين الذين لا يزالون مضربين عن العمل منذ أزيد من شهر.

وقالت المصادر ذاتها إن مدير ثانوية إعدادية تحول إلى أستاذ للإجتماعيات ومقتصدها إلى أستاذ للرياضيات وآخرين للمواد الأخرى.

وتبعا لذات المصادر فغياب الأساتذة بسبب الإضراب عن العمل وضع عددا من المؤسسات التعليمية في مأزق، ما جعل بعضها يلجأ إلى الإستعانة بأطر الإدارةمن أجل تقديم حصص دراسية.

ولا يزال الأساتذة المتعاقدون يواصلون اعتصامهم لليوم الثالث في الرباط من أجل المطالبة بإسقاط التعاقد والإدماج في الوظيفة العمومية.

مشاركة