لعكوبي: "رفضت تقديم تنازلات لأصل بسرعة للنجومية ولهذا غادرت المغرب"

كشفت الممثلة وعارضة الأزياء المغربية حسناء لعكوبي أنها تعرضت  لإغراءات من أجل تقديم مجموعة من التنازلات لبلوغ الشهرة في أسرع وقت، لكنها رفضت الأمر قائلة: "التنازلات موجودة في جميع الأوساط الفنية، وأتيحت لي فرص ثمينة للوصول إلى النجومية في فترة وجيزة، وضمن أسوار الوطن العربي، لكن أنا قنوعة ولم تغرني الشهرة والأضواء لأقدم تنازلات".

وحول جديدها الفني أكدت "حسناء" أنها انتهت من تصوير برنامج "الحسناوات"، الذي صور في  مصر، إضافة إلى مشاركتها في مسلسل عربي من إنتاج خليجي.

وقالت "لعكوبي" في تصريحات صحفية إن اهتمامها منصب حاليا على تصوير حلقات برنامج "الحسناوات"، الذي يتحدث عن الموضة والجمال، ويمزج بين الثقافتين المغربية والمصرية، مضيفة أنها تعاقدت مع شركة "فيصل ندى" للمشاركة في مسلسل عربي بعنوان "الفرس الرابح"، سيتم تصويره بعد العيد، وهو من إنتاج خليجي، ويخرجه "أحمد حلمي".

كما كشفت الفنانة المغربية أن سبب انتقالها من بلدها المغرب إلى مصر، هو استكمال تكوينها كممثلة وإعلامية، ولتوسيع العلاقات في الوسط الفني، ما أعطاها كما كبيرا من العلاقات في حضورها من خلال فعاليات مهرجانات دولية.

وعن مفاضلتها بين التمثيل وعرض الأزياء، وتحديد المهنة الأقرب إلى قلبها، قالت: "طبعا الأقرب إلى قلبي التمثيل، لأني أعشق المسرح منذ صغري، واشتغلت فيه بعد حصولي على شهادات تكوين في المعهد".

وتابعت: "علاقتي في الوسط الفني واسعة جدا، وخصوصا في مصر، على الرغم من أني لم أظهر كثيرا في مجال التمثيل، وذلك لأني لا زلت في انتظار الفرصة المناسبة للظهور".

مشاركة