والدة الشاب الذي اقتحم الموكب الملكي تكشف أسباب إقدامه على فعلته

خرجت عائلة الشاب الذي اقتحم الموكب الملكي بمدينة سلا عن صمتها، وكشفت تفاصيل مؤثرة عن إقدام ابنها على هذا الفعل المفاجئ.

وأوضحت والدة الشاب في تصريح خاص ل"سلطانة"، أن ابنها استيقظ يوم السبت على غير عادته، ولم يتناول وجبة الفطور، وغادر المنزل دون أن يكشف عن وجهته.

وأضافت المتحدثة ذاتها أنها كانت تنتظره حتى تفاجأت بخبر اقتحامه للموكب الملكي، مشيرة أنه كشف لها بعد اعتقاله، أن هدفه كان مد الملك برسالة يستنجده فيها، لتحسين وضعية عائلته الإجتماعية، خصوصا وأن والده يعاني من مرض مزمن.

واقتحم الشاب الذي يبلغ من العمر 17 سنة، ويقطن بمدينة سلا، يوم السبت الماضي، بشكل مفاجئ الموكب الملكي رفقة البابا فرانسيس، إذ ركض نحو سيارة الملك لمده برسالته، إلا أن عناصر الحرس الملكي تمكنوا من توقيفه.

وبعد السيطرة عليه واعتقاله، تم إخضاع الشاب لإجراءات البحث، من أجل الكشف عن جميع الدوافع والملابسات المحيطة بهذا الفعل المفاجئ.

مشاركة