بعد تعاطف المغاربة معها.. "مي عايشة" تخسر قضيتها أمام القضاء

قضت استئنافية القنيطرة، أمس الثلاثاء، بتأييد الحكم الابتدائي الصادر في حق محمد الرفاقي المتهم بالإستيلاء على أرض عائشة البوزياني، المعروفة باسم "مي عيشة".

وأيدت محكمة الإستئناف الحكم الابتدائي الذي قضى ببراءة المتهم الرفاقي من تهمتي النصب، والتزوير والذي بموجبه تم انتزاع أرض "مي عيشة"، الأمر الذي لم تستغه المدعية التي أصيبت بصدمة، حيث كانت تنتظر إنصافها خلال درجة التقاضي الثانية.

واشتهرت "مي عائشة" عند المغاربة بعدما صعدت في وقت سابق عمودا كهربائيا بالعاصمة الرباط احتجاجا على ما تصفه بالحيف الذي لحقها في هذه الدعوى القضائية.

مشاركة