حقائق جديدة حول وفاة العارضة المغربية إيمان فاضل في إيطاليا

تقدم محامي العارضة المغربية إيمان فاضل التي لقيت مصرعها جراء تعرضها للتسمم بشكاية لإعادة لفتح ملف قضية تورط رئيس الوزراء الإيطالي السابق سيلفيو بيرلسكوني في حفلات جنس جماعي تضم فتيات قاصرات، معروفة باسم "بونغا بونغا".

وكشفت المجلة الإيطالية "أنسا"، أن محامي عارضة الأزياء الراحلة إيمان فاضل، تقدم رفقة شقيقها بطلب إلى القضاء الإيطالي لفتح تحقيق في وفاتها الغامضة، والتي يعتقد أنها تكون قد تعرضت للقتل بتناولها لمواد سامة.

وحسب المجلة، فإن إيمان فاضل كانت من بين الفتيات اللواتي حضرن حفلات "بونغا بونغا" وأنها كانت تتوفر على معلومات حساسة، خاصة وأنها رفضت عرضا ماليا لشراء صمتها في القضية.

وركز التحقيق في القضية على أن إيمان فاضل تعرضت للتسميم بواسطة مواد مشعة، حيث عاشت شهرا من الاحتضار، قبل أن تسلم الروح لباريها، وأنها في أيامها الأخيرة كانت مقتنعة بأنها تعرضت للتسميم، وأنها كانت تتوقع محاولة إسكاتها، حسب تصريحات شقيقيها.

مشاركة