شجار بين أمهات في دردشة "واتساب" ينتهي بجريمة

تعرضت أم تبلغ من العمر 27 عاما، للطعن 8 طعنات في رأسها بواسطة مسمار، وذلك بعدما طردت أما أخرى تبلغ من العمر 28 عاما، من دردشة الأمهات الجماعية التي يناقشون فيها أحوال أبنائهم المدرسية في بلدة روسية.

وبحسب ما أوردته صحيفة “ديلي ميل”، البريطانية فقد اشتد النزاع بعدما قررت مسؤولة عن المجموعة حذف الأم من دردشة الأمهات في روضة الأطفال بروسيا، لأنها كانت عدوانية.

واشتعل شجار دموي بين الاثنتين على بوابات روضة الأطفال، حيث كانت الأولى تغادر بابنتها عندما بدأت الأخرى الهجوم بسحبها من شعرها، فما كان منها سوى أن استخدمت مسمار عربة الأطفال الخاصة بطفلها في الدفاع عن نفسها، حيث طعنتها 8 طعنات في رأسها، حتى تدخل المعلمون وفضوا الشباك.

وتبعا لنفس المصدر، فقد حرى نقل  الضحية  على وجه السرعة إلى أقرب مستشفى، حيث تلقت الإسعافات الأولية وعولجت وجروح وكدمات متعددة، فيما تدرس الشرطة جميع ظروف وملابسات  النزاع.

مشاركة