مقرب من خالد يوسف يكشف كيفية تسربت الفيديوهات الإباحية

كشف مصدر مقرب من المخرج خالد يوسف، عن كيفية تسريب الفيديوهات الإباحية التي جمعت المخرج خالد يوسف مع كل من الفنانتين منى فاروق وشيما الحاج، وسيدة أعمال منى الغضبان عبر مواقع التواصل الإجتماعي.

وحسب موقع "أرام نيوز" فقد أكد المصدر أن هاتف خالد يوسف وسلسلة مفاتيحه التي كانت تحتوي على "ذاكرة إلكترونية" قد تم سرقتها، دون أن يعرف من السارق وكيف حدث ذلك.

وقال المصدر، إن سر عدم تحرير خالد يوسف محضرا بشأن سرقة متعلقاته، هو علمه بوجود فيديوهات إباحية تخصه على الهاتف، بالإضافة  إلى "ذاكرة إلكترونية"، ما يعني إدانته بشكل مؤكد، وكان يأمل الوصول للسارق والتفاوض معه.

وأوضح المصدر، أن الغريب في الأمر أن هذه الحادثة وقعت منذ أكثر من عامين، ومع ذلك لم تظهر الفيديوهات للعلن إلا الآن.

ويشار إلى أن مواقع التواصل الاجتماعي، في مصر، ضجت خلال الأيام الماضية، بفيديو إباحي يجمع الفنانتين المصريتين منى فاروق وشيما الحاج، مع أحد الأشخاص تبين أنه المخرج المصري المعروف خالد يوسف، وتم حبس الفنانتين المذكورتين 15 يوما على ذمة التحقيقات، قبل أن تنضم إليهما سيدة الأعمال منى الغضبان، مع أنباء عن وجود متورطات جديدات في الفضائح الجنسية ستكشف عنها الأيام المقبلة.

مشاركة