إسبانيا تستقبل 1700 عاملة مغربية وتتخذ هذه الإجراءات

اتخذت وزارة العمل الإسبانية سلسلة تدابير تخص العاملات المغربيات بحقول الفراولة، من أجل تفادي المشاكل التي شابت المواسم الفلاحية الماضية، والتي تخص التحرش بالعاملات وابتزازهن.

وأفاد مانويل بييدرا، رئيس الإتحاد العام للفلاحين الصغار ببلدة ويلبا، في تصريح لوكالة الأنباء "أوروبا بريس"، أن عملية استقبال العاملات المغربيات انطلقت منذ الخامس من الشهر الجاري على شكل أفواج، حيث استقبلت 1700 عاملة مغربية بحقول الفراولة كأول فوج، في انتظار وصول 6 آلاف عاملة أخرى، لإطلاعهن على جميع المعلومات الخاصة بظروف العمل.

وأضاف بييدرا، أن معضم العاملات سبق لهن أن اشتغلن في حقول جني الفراولة بالإقليم، وأنهن أبدين رغبتهن لأصحاب الضيعات الفلاحية بالاشتغال مجددا، كما سيتم استقبال 7500 عاملة أواخر شهر مارس.

ويشار أن هذه التدابير اتخذت بعدما ارتفعت نسبة شكاوي عاملات موسميات مغربيات من أرباب أعمالهن بالتحرش والابتزاز والاعتداءات الجنسية.

مشاركة