خوفا من انتشار فيروس "H1N1"..وصفات طبيعية من الأعشاب تغزو فيبسوك

لا يزال انتشار فيروس "إنفلونزا الخنازير" المعروف ب"H1N1"، حديث المغاربة عبر مختلف منصات التواصل الإجتماعي، خصوصا وأنه حصد بعض الأرواح بمختلف مدن المملكة، والتي بلغ عددها 16 حالة.

وخلف انتشار الفيروس الفتاك حالة من الرعب بين صفوف الرواد المغاربة، الذين تداولوا عبر مختلف صفحاتهم الفيسبوكية، طرق تفادي الإصابة بالفيروس، كان آخرها وصفات طبيعية من الأعشاب.

وتقاسم بعض الرواد وصفات طبيعية تتضمن بعض الأعشاب من قبيل الزعتر وإكليل الجبل و"الشيح" وغيرها، التي تغلى في الماء ويتم استنشاقها، إذ قيل أنها من الوصفات المغربية القديمة، التي أثبتت نجاعتها على مر السنين في علاج أمراض الجهاز التنفسي.

وفي غياب حملات تحسيسية وتوعوية حول فيروس "H1N1"، أقبل العديد من النشطاء على وصفات من الطب البديل، التي تتم مشاركها هنا وهناك، في غياب دراية علمية بمقادير المكونات والحالة الصحية لكل شخص، دون التفكير في مدى فعاليتها ودرجة خطورتها وإمكانية تسببها في أعراض جانبية.

وأعلنت وزارة الصحة في حصيلة أخيرة، عن تسجيل 11 حالة وفاة بسبب "H1N1"، والتي توزعت على أربع حالات في الدار البيضاء، وثلاث حالات بطنجة، وحالة واحدة بكل من الرباط، وفاس، وطانطان، وأزيلال.

مشاركة