شاب مغربي يهز فيسبوك بدموعه "تقهرت وتغبنت ومالقيت جهد لميمتي"

أثارت تدوينة مؤثرة لشاب مغربي يبكي عدم قدرته على التكلف بعلاج والدته، ضجة واسعة على مواقع التواصل الإجتماعي.

وخلفت التدوينة التي نشرها الشاب على صفحته الفيسبوكية، تعاطف الرواد المغاربة الذين تداولوا على نطاق واسع، صورته وهو يبكي ورقم هاتفه، لمساعدته على جمع الميلغ المالي الذي تحتاجه والدته للعلاج.

وذكرت التدوينة التي عرفت انتشارا واسعا على "فيسبوك"، أن الشاب الذي يزاول عملا متقطعا، لم يستطع توفير تكاليف علاج والدته، بعدما اكتشفت إصابتها بسرطان الرحم، والتي تستلزم عملية بمبلغ 25 ألف درهم.

ولا زالت تدوينات الفيسبوكين المغاربة، تتداول صورة الشاب المذكور وهو يذرف الدموع، والتي أرفقها بعبارة "تقهرت وتغبنت مالقيت جهد لميمتي"، إذ أثارت استعطافهم واستياءهم في نفس الوقت، من الأوضاع القاسية التي يعيشها بعض المغاربة.

مشاركة