سامحيني ورشيد شو..البرامج التي خطفت انتباه المغاربة

لا يزال المسلسل التركي المدبلج "سامحيني" يستهوي اهتتمام المغاربة، إذ يتقدم لائحة البرامج الأكثر مشاهدة على القنوات المغربية، بالإضافة للبرنامج الأسبوعي "رشيد شو".

ووفق ماكشف عنه تقرير أخير لشركة "ماروك ميتري" أنجز مابين 9 و15 من يناير الجاري، فقد استحوذ "سامحيني" على حصة الأسد من المشاهدات بمعدل 9 ملايين و97 ألف مشاهد، تلاه البرنامج الترفيهي "رشيد شو" بنسبة 6 ملايين و920 ألف مشاهد.

وحقق المسلسل التركي نسبة مشاهدات قياسية منذ انطلاق عرضه على القناة الثانية سنة 2013، جعلته يحتل المرتبة الأولى ضمن البرامج الأكثر مشاهدة، حسب ماكشفت عنه تقارير سابقة ل"ماروك متري".

وعكس القناة الثانية التي تشبثت بمواصلة عرض المسلسل التركي، أنهت قنوات أخرى عرضه على شاشاتها، إذ لم يكن المغرب البلد العربي الوحيد الذي نقله، بل بثته كل من "إم تي في" اللبنانية، و"الراي" الكويتية، وأيضا "الجزائرية الثالثة".

أما برنامج "رشيد شو" الذي يقدمه الإعلامي رشيد العلالي، فقد حقق بدوره مشاهدات عالية طيلة المواسم السابقة، كان آخرها حصده لما يقارب 8 ملايين مشاهدة، وهي أكبر نسبة مشاهدة في تاريخ البرنامج، بفضل الحلقة الأولى من الموسم السادس، التي حضرها الممثل المغربي نور الدين بكر والطفلة المغربية مريم أمجون.

ويعرض "رشيد شو" مساء كل جمعة على القناة الثانية، ويستضيف شخصيات من مجالات مختلفة، في لقاء حواري يطرح من خلاله مجموعة من الأسئلة في قالب فكاهي وجريء في نفس الوقت.

مشاركة