هذا ما قررته المحكمة في قضية "الفقيه" المتهم باغتصاب قاصرات بدل تحفيظهن القرآن

جرى، اليوم الأربعاء، تأجيل محاكمة "فقيه ستي فاضمة"، المتواجد رهن الاعتقال الاحتياطي بسجن الأوداية ضواحي مراكش، إلى غاية الأسبوع المقبل.

وبحسب وسائل إعلام محلية، فإنه من المرتقب أن تشهد الجلسة مرافعات محامي الطرفين قبل النطق بالحكم في آخر الجلسة.

وحسب ذات المصدر،  فقد عرفت آخر جلسة إجراء مواجهة الفقيه بضحاياه اللواتي أكدن للقاضي تعرضهن للاستغلال الجنسي، بالمقابل واصل المتهم نفي التهم الموجهة إليه.

وكانت القضية قد خرجت إلى العلن، بعدما تقدم شاب من البيضاء لخطبة فتاة من المنطقة، لكنها هربت خوفا من افتضاح أمر فقدانها للبكارة على يد الفقيه المذكور.

والجذير بالذكر، أن أب الفتاة، تقدم بشكاية ضد الفقيه لدى مصالح الدرك الملكي بستي فاضمة، مما أدى إلى إلقاء القبض عليه بتهمة استدراج فتيات قاصرات وهتك أعراضهن باستخدام العنف.

مشاركة