اعتقال الرابور حليوة... وأصدقاؤه يتضامنون معه بهاشتاغ "الحرية لحليوة"

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي مساء أمس الخميس بخبر يفيد اعتقال فنان الراب الصاعد إيهاب والشهير بلقب حليوة، وانتشرت مجموعة من الصور له مرفوقة بهاشتاغ #فري_حليوة.

خبر الاعتقال انتشر كالنار في الهشيم، الأمر الذي حتم على أصدقائه من فناني الراب أمثال "لويند" أن يشاركوا صورهم رفقة "حليوة" مرفقة بهاشتاغ "الحرية لحليوة"، ما دفع البعض ليتساءل عن السبب الحقيقي وراء اعتقاله، ومنهم من ربطه بموضوع قرصنة البريد الإلكتروني للفنانة سلمى رشيد، وإتلاف عقود عملها الخاصة بالحفلات، خصوصا وأنها اختارت عدم الرد بشأن الواقعة، فيما أكد آخرون أن السبب الحقيقي وراء اعتقاله هو السكر.

وحاولت مجلة سلطانة التواصل مع حليوة أو أحد من أصدقائه لكن هاتفهم ظل يرن دون إجابة.

وتجدر الإشارة إلى أن حليوة كان قد أصدر عملا فنيا رد من خلاله على البيغ الذي أصدر هو الآخر أغنية هاجم من خلالها مجموعة من فناني الراب الشباب.

مشاركة