بعد الإفراج عنه..سعد لمجرد يلتقي جمهوره

استأنف الفنان المغربي سعد لمجرد نشاطاته وخرجاته، بعد مضي أزيد من ثلاث أشهر رهن الحبس الإحتياطي بفرنسا، على خلفية قضية اغتصاب هي الثانية من نوعها.

وعجت منصات مواقع التواصل الإجتماعي مؤخرا، بصور "لمجرد"، الذي ظهر فيها رفقة معجبيه بالعاصمة الفرنسية باريس، بالإضافة لمقاطع فيديو جمعته بجمهوره هناك.

وظهر نجم البوب في صورة رفقة والده الفنان البشير عبدو، تم تداولها على نطاق واسع، وهو يؤدي الصلاة بأحد المساجد بباريس، إذ لقيت الصورة إشادة رواد مواقع التواصل الاجتماعي، الذين نوهوا بسلوكه خصوصا بعد الأزمة الصعبة التي مر بها منذ شهور.

وفاجأ "لمعلم" جمهوره بعد تغيبه لشهور عن الساحة الفنية، بعمل مخالف لما تعود على تقديمه، إذ اختار أن يطرح أغنية رومانسية بعنوان "بدك إيه"، والتي كانت النسخة العربية للأغنية الهندية "بنتي ديل" من فيلم "بادمافات".

تجدر الإشارة إلى أن سعد لمجرد لا يزال متابعا قضائيا في حالة سراح مؤقت، بعدما ألزمته السلطات الفرنسية بإيداع جواز سفره لديها، وعدم مغادرة التراب الفرنسي وتأكيد ذلك، عبر المثول مرة كل أسبوع أمام أقرب مخفر شرطة.

مشاركة