وفاة الفنان المصري محمود عبد العليم وهو يمارس الرياضة.

توفي الفنان المصري ممدوح عبد العليم بشكل مفاجئ يوم الثلاثاء وهو يمارس الرياضة. وقالت جريدة اليوم السابع المصرية التي كشفت تفاصيل وفاة النجم المصري "كان يمارس رياضة الجرى بصالة الألعاب "الرياضية بنادي الجزيرة، حتى فوجئ المحيطون به يسقط أرضا، فتم نقله إلى المستشفى ، ولكن الأطباء لم يتمكنوا من إسعافه، حيث أصابته أزمة قلبية مفاجئة أودت بحياته.

وأشار الدكتور ميخائيل عطية، الطبيب الذي استقبل حالة الفنان الذي توفي عن عمر يناهز 60 سنة، في تصريح للإعلامية لميس الحديدي عبر برنامجها "هنا العاصمة" المذاع على فضائية "سي بي سي "، أنه لو كان النادي الرياضي الذي كان يمارس فيه الراحل تدريباته الرياضية وأصيب خلالها بأزمة قلبية مجهزاً طبيا كان من الممكن إسعافه.
وأضاف أن الفنان الراحل حضر للمستشفى متوفيا بعد سقوطه بنادي الجزيرة، وأنه استغرق ربع ساعة قبل الوصول إلى المستشفى.

وعبرت الفنانة المصرية إلهام شاهين عن حزنها الشديد لفقدانها زميلها ،خلال اتصال هاتفي في نفس البرنامج .

وفالت الفنانة المصرية  اثار الحكيم أنه فور سماعها الخبر ، اتصلت به ،لكنها تفاجأت برد نقيب الممثلين مؤكدا الخبر الذي ظنته في بادئ الأمر مجرد شائعة ،ودخلت الفنانة فى نوبة بكاء على الهواء خلال مداخلة هاتفية مع برنامج "90 دقيقة" المذاع على فضائية "المحور" المصرية، وطلبت من محبيه أن يدعو له بالرحمة والمغفرة.

مشاركة