الملك يعزي أسرة "الزاهر" ويلقبه بـ "رائد الأغنية المغربية"

بعث الملك محمد السادس برقية تعزية إلى أسرة الفنان الراحل حميد الزاهير، عبر فيها عن مواساته وتعازيه الحارة، لأفراد الأسرة وكافة أهلهم وذويهم، ولجميع أصدقاء الفقيد ومحبيه، ولأسرة الفن والطرب الوطنية.

ووصف الملك في برقيته الراحل، بـ "أحد الرواد الكبار للأغنية الشعبية المغربية، الذي ساهم على مدى عقود، بعطائه الفني المتميز، في إثراء الخزانة الفنية الوطنية بأغاني شعبية راقية ومقطوعات موسيقية خالدة، سيظل يتغنى بها جمهور واسع من عشاق الفن الشعبي الأصيل، بالمغرب وخارجه".

وترحم الملك على روح الفقيد ودعى الله أن يجزيه خير الجزاء على ما قدم بين يدي ربه من أعمال مبرورة، ويشمله بمغفرته ورضوانه، ويسكنه فسيح جناته، وأن يعوضهم عن فراقه صبرا جميلا وثوابا صادقا.

يذكر أن حميد الزاهير فارق الحياة، الإثنين الماضي، عن عمر ناهز 81 سنة، وذلك بعد الوعكة الصحية التي مر بها وألزمته الفراش لمدة طويلة.

مشاركة